Ash-Shaikh H. Abdul Nazar

Welcome to
official website of
Ash-Shaikh
H. Abdul Nazar

مرحبا بكم
في الموقع الرسمي
لفضيلة الشيخ
عبد الناصر بن حنيفة

من يرد الله به خيرا يفقهه في الدين

 

Poems

هـيـا نـصـنـع الـعـجـائـب !!!
قلت هذه القصيدة
في حفل توزيع الشهادات على متابعي الدبلوم في اللغة العربية الراقية الذي
نظمته ندوة الرحمانيين في 1432/02/21هـ الموافق لـ2011/01/27م يوم الخميس.


لــك الــحـــمـد كل الـحــمــد يـا رب أســعــد    =    نــــفــــوســا بـهـذا الجــمع لـلـخــيـر تــنــتــدي
وصـــل صــــلاة ثـــم ســــلـــم ســـــلامــــكا    =    عــلـى أكــــرم الـخـــلــق نـــبـــيـــنـا مــحــمــد
وآلـــه وأصـــحــابــه دوامـــا ومــن تـــــبــع    =    هــــداه ومــن والاه فـي ســـلـــك مــن هـــــدي
أيــا أيـهـا الحــفـل الكــريـم بـذا اغـــتـــبــط    =    بــــذا الاحـــــتـــــفـــال والـحـــــفــاوة والـــيــد
وجــوهــا عـــلاهـا البــشر في حـشـدنا أرى    =    تـــدل عـــلــى الإخـــلاص فـــي كل مـــقــصـد
جـــهــــود بـــذلــــنــاهــا بــــســـتــة أشــهـر    =    لـــنـــجـــنـي جـــنــاهـا الـيـــوم يــا رب ســـدد
عـــكــفـــنـا على الدبــلـوم في لـغـة العــرب    =    عـلـى المــســتــوى الـراقــي بـكل الــشـــدائــد
لـقـــد تـابـع الـدبــــلــوم قـــلــبــا وقـــالــــبــا    =    ثـــلاثـــة عــــشــر بــاصـــطـــيــاد الـفـــوائـــد
هـــم الآن أشـــــبــال وفــــيـــهـــم قـــرائـــح    =    كـــذلـــك إبـــــــــداع وجـــــــــودة نــــاقـــــــــد
لـقـــد نـــجـــحــوا إثــر الـثـــبــات بـــغــايـة    =    فـــأصــحــاب أعـــــمــــال وآمــــال فــــرقــــد
بـــجـــد وعــــزم قـــد تـــلـــقــــوا دروســهــم    =    ومـــــا هـــــمــــهــــم إلا عــــلــوم الأراشــــــد
فــــمــا أشــــرق الأيـــــام أيـــــام درســـــنــا    =    ومــا أســعــد الـســاعــات سـاعـات عـســجـد
فـــذي صـــفــــحـة تـشــرق بــتـاريـخ عـلـمنا    =    فـــنــعـــتــز بـالإنـــجــاز فـالــخـــالــق احــمـد
لـــيــــســطـر ذا الـيــوم بـخــط مـن الـذهــب    =    وهـي ثـــورة فـــي بـــنــت عـــدنــان فـاشــهـد
نـــخـــلــد ذكــــراهـــا بـــنـــــشــــر مــجـــلـة    =    وتـــحـــكـي الـوقــــائـع والأمــانــة تـــرتـــدي
فـــخــــذ مــا صـــفــا فـيـهـا ودع ما كـدر بـها    =    عــسـى الــلـــه أن يـــنــفــع بــهـا كل قـاصــد
وفــي نـــدوة الـرحـــمــانـــيــيــن فـــضــائـــل    =    لــهــا الـفــضـل فـي الـدبــلــوم فـي كل مشـهد
وقــــف أيـــهــا الــدهـــر لــنـا لـحـــظـة هــنـا    =    أقــــم شـــاهـــدا لــلــــه خــــيــر الـشـــواهـــد
على مـثل هـــذا الــيـــوم فــي أرض مــهــدنــا    =    فــأنــــصـــف وخــــذ هـــذا إلـــى كل مـــورد
ألا أيـــهـا الــذ بــالـعـــــروبــة تـــــفــــتــخـــر    =    فــحــى هــــلا يــــومــا ودونـــك مـــقـــعـــدي
ألــم تـــــر أن الــلــــه أوجـــــد بـــــيـــــنــــنــا    =    هـــنــا فـي ســـريـــلانـــكا رجـــال الـفــرائـد
وفـــي لـــغـــة الــضـــاد نــــقــــوم بــــــدورنــا    =    أعــــاجـــم نــحــن قــل لــمـن فـي عـــطــارد 
مــــســــاعــــي رجـــال لــزيـــادة عـــلــــمـهــم    =    بـــعـــمـــق تــحـــالــــفــهـا سـعــادة ســــؤدد
وريـــب وســــؤل فـــي فــــؤاد الــذي امـتــرى    =    عــن الــخــيـر فــي الــدبـلوم في يـوم ابـتـدى
جــــلا لـــلــجـــمــيـــع الـجــو والـشــك قـد خـلا    =    أجـــابــــهــم الــدهـــر أتــى بــالــمـــحـــامــد
نـــســــبــح مـــولانــا بـــحـــمـــده مــــنـــجـــزا    =    ونـــرجـــو مـــن الـرحــــمــن مــا لــم نـــزود
لتـــوســـيــع عـــلـــمـنـا وتــعـــمــيـق فـهــمــنـا    =    دعـــا الـــعـــصــر فـي الآفــاق والـحــق ردد
مـــن الــعـــــلــم مــنـــقـــول ومـــنـــه بـلا مــرا    =    كــــذلـــك مـــعـــقــول وبـــالــحـــــق غـــــرد
ومـن مـــنــــهـــمـــا يــحـــظــظ بـفـهـم وحـكــمة    =    يـــفـــد ويـــجـــد بـــيــن الأنـــام ويـــصـعـــد
وعــــلــم بـــلا فـــهـــم يــــــســـــود زمـــانــــنــا    =    لــهــو خــطـر أكـــبـر مـن الـجــهـل فـاهــتـد
وصــــول الـحـــلـــيـم لـــلأدلــــــة مــــا عــــنـى    =    نـــــهــــايــــة عــــــلـــم قـــط يــا ذا الـتــودد
وفـــــهــــم صـــحــــيــح لــلأدلــــة مــــتــــقــــن    =    لــقــد قل مــن يــحســنـه فــي الناس يا جدي
عـــلــيــك بــتـــضـــعــــيـف الجـهــود عـلى ولا    =    لـكـى تــرتــقي فـــي العــلـم والـفــهـم بالـغــد
ألا كل مـــــا مـــــر لـــيـــــدعـــــوك جـــازمـــا    =    إلــى أن تـــجـــيــد الـضــاد يـا صــاح جــود
قــبــلــنـا قــــديــــمـــا نـافــعــا فـي حـــيــاتـــنـا    =    كـــذاك جــــديـــدا صــــالــــحـــا لا تــــــردد
لـقــد وضــح الـــدرب بـــســــعــى الأســـاتـــذة    =    أنــــاروا لـــنـــا الــنــهـــج إنـــارة مــرشـــد
وقـد أصـلـحـوا الغـابـات بـــالـــكـد والـــتــعــب    =    كــما عــبــدوا الـطـــرق لـيـــســلـك مـهــتــد
فـــنـــعـــرف لــلـــكل الـجــمــيــل وقــد بـــنــوا    =    فــلا نـــهـــدم مــا شـــيـــدوا بــالـتــجــاهــــد 
وفــيــنــا مــــن الأســقـــام ما ســبـب الـكــسـل    =    وقــــــوم مــــصــاب بـالــجـــمــود كـــراقـــد
بـــلـــيـــنــا بأمــراض أتـــت مــن خـــمــولــنـا    =    ومـن هـــو مــصـاب بــالـخـــمـول كـــراكــد
عــــرضــت عـلـيــكـم مـا كــنـــنــت بــبـالــيـا     =    دعـــــوت إلـى صـنــع عـــجـــائـــب قــائـــد
نـــعــــوذ بـــرب الـخـــلـق مـن شــر مـا خـلـق    =    ومـــن شــــر مـــكار ومـــن شـــر حـــاســـد 
وقــــلـــبـــي إلــى مـــولاى بالـشــكــر مــتـجـه    =    وشـكـري لـكم بــالـحـــب في ذيـل مـنــشـدي
صــــلاة ســـــلام فـــي الــخـــتــام مـن الـغــني    =    عـلـى قــرة الأعـــيـن حــبــيـــبـي وســيــدي

 

Copyright © 2011 - 2017 | All rights reserved to Ash-Shaikh H. Abdul Nazar

Message to us Visit our twitter page Visit our facebook page